صحة

انطلاق الحملة الوطنية لإدخال اللقاح المضاد لسرطان عنق الرحم

انواكشوط,  10/03/2021
أطلقت وزارة الصحة اليوم الأربعاء بمباني الوزارة في انواكشوط الحملة الوطنية لإدخال اللقاح المضاد لسرطان عنق الرحم.

وتهدف هذه الحملة إلى تلقيح الفتيات اللاتي تتراوح أعمارهن ما بين 9 إلى 14 عاما لحماية مستقبلهن.

وفي كلمة لها بالمناسبة أوضحت الأمينة العامة لوزارة الصحة السيدة حليمة با يحيى أن سرطان عنق الرحم يشكل مشكلا صحيا في العالم أجمع وموريتانيا بصفة خاصة، كما يتسبب في وفيات الكثير من النساء ولذا تترتب مكافحته بكل الوسائل المتاحة ومنها التلقيح.

وأضافت أن وزارة الصحة قررت في هذا الإطار إدخال اللقاح ضد هذا المرض عن طريق مرحلتين: الأولى مرحلة التحسيس والثانية مرحلة التلقيح.

وأوضحت أن تواجدهم اليوم يأتي في إطار إطلاق المرحلة الأولى من الإعداد لهذا التلقيح وهي مرحلة التحسيس.

ودعت العائلات والأطقم الصحية وكافة الفاعلين للمشاركة الفعالة لإنجاح هذا المسعى.

وللتذكير فإن هذه الحملة قد أطلقتها مؤخرا وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة من مدينة انواذيبو في الثامن من مارس الجاري ضمن الاحتفال بالعيد الدولي للمرأة.

وحضر انطلاق الحملة الأمناء العامون لوزارات الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، والتهذيب الوطني والتكوين والاصلاح، والشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة وممثلو صندوق الأمم المتحدة للسكان، ومنظمة الصحة العالمية، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة.
آخر تحديث : 10/03/2021 15:20:34