شؤون برلمانية

انشاء فريق برلماني لمناصرة ترقية اللغات الوطنية

نواكشوط,  08/09/2020
احتضنت قاعة تيشيت بالجمعية الوطنية صباح اليوم الثلاثاء وقائع انطلاقة انشطة فريق برلماني لمناصرة ترقية اللغات الوطنية .

وترأس وقائع انطلاقة هذا الفريق نائب رئيس الجمعيةالوطنية السيد حمادى ولد اميمو،حيث اكد ان التواصل مابين مكونات اي مجتمع هو اهم وسيلة لضمان انسجامه وتعزيز التحامه .

واضاف ان لاسبيل للتواصل الا باللغة التي هي وعاء الافكار ووسيلة نقلها ولذا ،فان ترقية لغاتنا الوطنية التى نص عليها الدستور واستخدامها فى المجال العمومي خصوصا فى الاعلام والتعليم هما انجح السبل لترقيتها .

واشار الى ان تحقيق اهداف كبرى مثل هذا الهدف تستدعي مشاركة جميع القوة الحية والمؤسسات فى العمل على بلوغها وان مساهمة البرلمانيين فىتلك الجهود تعد امرا مهما بل ضروريا بالنظر لكونهم من يسنون القوانين ويسهرون على تنفيذ العمل الحكومي .

اماوزيرالتهيب الوطني والتكوين التقني والاصلاح السيد محمد عينينا ولد اييه فثمن انشاء هذا الفريق الهادف الى ترقية تعليم اللغات الوطنية.

وقال ان ترقية اللغات الوطنيةوالعمل على تدريسها من ضمن المحاور الهامة لاصلاح التعليم الذي هو في صلب ورشات السياسة العامة للحكومة.

واضاف ان مسار التشاور الذي سينطلق مع بداية العام الدراسي المقبل يشكل فرصة لعرض مختلف الافكار وخاصة افكار الفريق البرلماني لمناصرة وترقية اللغات الوطنية .

وبدورها أعربت رئيسة الفريق السيد خدجة مالك جلو عن سعادتها لانطلاقة انشطة هذا الفريق البرلماني لمناصرة ترقية اللغات الوطنية .

واشارت الى ان هذا الفريق البرلماني هدفه هو دعم الجهود المبذولة على المستوى الوطني والافريقي لجعل لغاتنا الوطنية اداة فعالة لترقية مجتماتنا،اضافة الىتحسين النظام التعليمي .

وبينت ان موريتانيا قطعت خطوات مهمة فى مجال ترقية اللغات الوطنية من خلال انشاء معهد اللغات الوطنية ،مشيدة فى هذا المنحى بادخال الجمعيةالوطنية استخدام اللغات الوطنية مما يشكل دعما لهذا المسعى .



وحضر وقائع انطلاقة انشطة الفريق البرلماني وزير الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقات مع البرلمان السيد لمرابط ولدبناهي ،اضافة الى عدد من مسؤولي الرابطات الثقافيةالمهتمة باللغات الوطنية .
آخر تحديث : 08/09/2020 19:09:35