أنشطة الحكومة

كيدي ماغة: وزيرة البيئة تترأس اجتماعا لعمال القطاع في مدينة سيليبابي

سيليبابي,  05/08/2020
ترأست وزيرة البيئة والتنمية المستديمة السيدة مريم بكاي، اليوم الاربعاء بمدينة سيلبابي اجتماعا ضم مسؤولي وعمال قطاع البيئة في ولاية كيديماغه وذلك بحضور والي الولاية والسلطات الإدارية والمنتخبين المحليين.

واستمعت الوزيرة خلال الإجتماع الى عرض فني قدمه المندوب الجهوي للبيئة والتنمية المستديمة السيد محمد فاضل ولد الامام تضمن برامج المندوبية والمهام الموكلة اليها في مجال المحافظة على الموارد الطبيعية لضمان تنمية مستديمة متوازنة قائمة على احترام البعد البيئي في كل البرامج و الأنشطة التنموية.

وتحدث عن السياسة المتبعة في تنفيذ بعض البرامج بالتنسيق مع المنظمات غير الحكومية الناشطة في الميدان والمشاريع المتدخلة والسكان المحليين في اطارالمقاربة التشاركية لضمان تنفيذ محكم وفائدة أكبر.

ونبه الى جملة من العراقيل التي لا تزال مطروحة تتعلق أساسا بضعف الوسائل البشرية واللوجيستيكية لضمان أداء محكم للفرق البيئية المكلفة بحماية الوسط الطبيعي من عبث العابثين في المجال البئي بالاضافة الى ضعف التشجيع المادي.وهي مشاكل تعهدت السيدة الوزيرة بالبحث عن حلول لها وفق الامكانات المادية المتاحة من أجل تحسين أداء المندوبيات والمفتشيات التابعة لقطاعها باعتبارها المسؤولة عن تنفيذ برامج الوزارة جهويا ومحليا.

وأكدت على ضرورة تنسيق جهود المشاريع المتدخلة في المجال مع هذه المندوبيات والمفتشيات لضمان أكبر مردودية تعود بالنفع الى المجموعات المحلية المستفيدة..

وأختتمت الوزيرة زيارتها لولاية كيدي ماغة بمعاينة مشتلة انتاج الأشجار على مستوى المندوبية التي تضم ٢٥ ألف شجيرة من سبعة أصناف محلية .

وتخصص هذه الشجيرات للتشجير واعادة تاهيل الأشجار المنقرضة ذات القيمة الاقتصادية في اطار برنامج خاص لفائدة هذه الأصناف المنقرضة.

ويتدخل هذا البرنامج في ٣٠ هكتار بولاية الحوض الغربي و٥٠ هكتار في كيدي ماغة ضمن نشاطات مشروع استحداث منظومة التسيير المندمج لوسائل العيش المتحمل للتغيرات المناخية في موريتانيا" ديمس".
آخر تحديث : 05/08/2020 19:48:43